الخميس، 15 ديسمبر، 2011

يناير


يمضي ديسمبر بهدوء ..
وبهدوء مماثل أخضّب كفوف الانتظار بأمنيات تليق بـ يناير ..
يناير الذي لا يخلف موعده ..
الذي يأتي بمعطفه المليء بالجيوب..
و بجيوبه المحمّلة بالهدايا..
الذي ابتكر البدايات والميلاد..
الذي يزرع الأضواء والزينة حيث يمر..
الذي يغسل طرقات المدن ودهاليز الأرواح بمطر ضحكات دافئة.. وبشجن حنون ..
يناير ذو الوجه الوسيم .. واليدين السخيتين .. والقلب الدافيء..
يناير الذي ابتكرني..
ثم نفخ فيّ من وقار بهجته .







الاثنين، 12 ديسمبر، 2011

شتاء



كيف كان الشتاء هناك ؟
أما زال المطر يتسرب من النافذة الشمالية ؟
كيف كانت الغيوم تبدو من خلف الستارة الزرقاء ؟
كيف مرت أصابع الليالي الباردة على الجدران البيضاء ؟
هل افتقدني الشتاء ؟
وبالمناسبة ..
كيف هي الحياة ؟
و ..
كيف " أنت " ؟
أما زال قلبك مشرّعاً لريح الشمال ؟